منتدى الأستاذ عبد الحفيظ دحدح

منتدى الأستاذ عبد الحفيظ دحدح


 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 لا تزال نسخ التوراة باللغة العبرية تحمل اسم محمد جلياً واضحاً إلى يومنا هذا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المؤرخ
Admin
avatar

المساهمات : 41
تاريخ التسجيل : 29/08/2009
العمر : 49
الموقع : http://dahdah1.webs.com/

مُساهمةموضوع: لا تزال نسخ التوراة باللغة العبرية تحمل اسم محمد جلياً واضحاً إلى يومنا هذا   الأحد 5 سبتمبر 2010 - 5:28

لا تزال نسخ التوراة باللغة العبرية تحمل اسم محمد جلياً واضحاً إلى يومنا هذا. ففي نشيد الأنشاد من التوراة وردت هذه الكلمات:
حِكو مَمْتَكيم فِكلّو محمديم زيه دُودي فَزيه ريعي.ومعنى هذا : "كلامه أحلى الكلام إنه محمد العظيم هذا حبيبي وهذا خليلي".
فاللفظ العبري يذكر اسم محمد جلياً واضحاً ويلحقه بـ(يم) التي تستعمل في العبرية للتعظيم.
واسم محمد مذكور أيضاً في المعجم المفهرس للتوراة عند بيانه هذا اللفظ المتعلق بالنص السابق "محمد يم".
لكن يد التحريف عند اليهود والنصارى تأبى التسليم بأن لفظ "محمد" هو اسم النبي وتصر على أنه صفة للنبي وليس اسماً له.
فيقولون إن معنى لفظ "محمد يم" هو "المتصف بالصفات الحميدة" كما جاء في نسخة الملك جيمس المعتمدة عند النصارى .نقلا عن كتاب بينات الرسالة للشيخ الزنداني ص10: 12 وانظر هناك ترجمة النص ان شئت .
وقد كان اسم النبي صلى الله عليه وسلم موجوداً بجلاء في كتب اليهود والنصارى عبر التاريخ ، وكان علماء المسلمين يحاجون الأحبار والرهبان بما هو موجود من ذكر محمد صلى الله عليه وسلم في كتبهم
ومن ذلك : * جاء في سفر أشعيا: " إني جعلت اسمك محمداً ، يا محمد يا قدوس الرب ، اسمك موجود من الأبد " ذكر هذه الفقرة علي بن ربّن الطبري (الذي كان نصرانياً فهداه الله للإسلام) في كتابه : الدين والدولة ، وقد توفي عام 247هـ(14) . * وجاء في سفر أشعيا أيضاً: " سمعنا من أطراف الأرض صوت محمد "وجاء في سفر حبقوق : " إن الله جاء من التيمان، والقدوس من جبل فاران ، لقد أضاءت السماء من بهاء محمد ، وامتلأت الأرض من حمده " ذكره علي بن ربن الطبري في كتابه الدين والدولة
وذكره إبراهيم خليل احمد ، الذي كان قساً نصرانياً فاسلم في عصرنا ونشر العبارة السابقة في كتاب له عام 1409هـ .
نقلا عن كتاب بينات الرسالة للشيخ الزنداني ص14: 15 .
وجاء في سفر أشعيا أيضاً : "وما أعطيه لا أعطيه لغيره ، أحمد يحمد الله حمداً حديثاً ، يأتي من أفضل الأرض ، فتفرح به البَرّية وسكانها ، ويوحدون الله على كل شرف ، ويعظمونه على كل رابية".
وذكره عبدالله الترجمان الذي كان اسمه : انسلم تورميدا ، وكان قساً من أسبانيا فأسلم وتوفي عام 832هـ .
نقلا عن كتاب بينات الرسالة للشيخ الزنداني ص15 .
وفي التوراة العبرانية في الإصحاح الثالث من سفر حبقوق : ( وامتلأت الأرض من تحميد أحمد , ملك بيمينه رقاب الأمم ) .
وفي النسخة المطبوعة في لندن قديما سنة 1848 , والأخرى المطبوعة في بيروت سنة 1884 , والنسخ القديمة تجد في سفر حبقوق النص في غاية الصراحة والوضوح : ( لقد أضاءت السماء من بهاء محمد , وامتلأت الأرض من حمده , ... زجرك في الأنهار , واحتدام صوتك في البحار , يا محمد أدن , لقد رأتك الجبال فارتاعت ).نقلا من مقال في الانترنت في مجلة البشارات العدد الأول.
[line]
البحث في الانجيل عن اسم النبي
جاء اسم الرسول عليه السلام في الانجيل: «إن كنتم تحبوني فاحفظوا وصاياي، وأنا أطلب من الأب فيعطيكم بارقليط ـ معزياً ـ آخر ليمكث معكم إلى الأبد»انجيل يوحنا الاصحاح 14 سطر 15 .
«وأما المعزي الروح القدس الذي سيرسله الأب بأسمي، فهو يعلمكم كل شيء ويذكركم بكل ما قلته لكم».انجيل يوحنا الاصحاح 14 سطر 25 .
الفارقليط/ بارقليط/ باراكليطوس/ بيركلوطوس
وأما ما جاء عن اسمه عند النصارى، فقد ورد في عدة أماكن، منها ما جاء في إنجيل يوحنا في قول عيسى عليه السلام وهو يخاطب أصحابه : "لكني أقول لكم إنه من الخير لكم أن أنطلق لأنه إن لم أنطلق لا يأتيكم المعزي (الفارقليط)." وكلمة "المعزي" أصلها منقول عن الكلمة اليونانية (باراكلي طوس) المحرفة عن الكلمة (بيركلوطوس) التي تعني محمد أو أحمد. "
إن التفاوت بين اللفظين يسير جداً ، وإن الحروف اليونانية كانت متشابهة، وإن تصحيح "بيركلوطوس" إلى "باراكلي طوس" من الكاتب في بعض النسخ قريب من القياس، ثم رجح أهل التثليث هذه النسخة على النسخ الأخرى."
وهناك إنجيل اسمه إنجيل "برنابا" استبعدته الكنيسة في عهدها القديم عام 492م بأمر من البابا جلاسيوس ، وحرّمت قراءته وصودر من كل مكان، لكن مكتبة البابا كانت تحتوي على هذا الكتاب.
وشاء الله أن يظهر هذا الإنجيل على يد راهب لاتيني اسمه "فرامرينو" الذي عثر على رسائل "الإبريانوس" وفيها ذكر إنجيل برنابا يستشهد به، فدفعه حب الاستطلاع إلى البحث عن إنجيل برنابا وتوصل إلى مبتغاه عندما صار أحد المقربين إلى البابا "سكتش الخامس" فوجد في هذا الإنجيل أنه سَيُزعم أن عيسى هو ابن الله وسيبقى ذلك إلى أن يأتي محمد رسول الله فيصحح هذا الخطأ. يقول إنجيل برنابا في الباب "22": " وسيبقى هذا إلى أن يأتي محمد رسول الله الذي متى جاء كشف هذا الخداع للذين يؤمنون بشريعة الله ". وقد اسلم فرامرينو وعمل على نشر هذا الإنجيل الذي حاربته الكنيسة بين الناس . نقلا عن كتاب البشارات للشيخ الزنداني ص12: 14
17
ليس أسم محمد فقط ولكن مكان بعثه Bacaa بكه المكرمة
هذه حقيقة معروفة وقد ذكرها الداعية الإسلامي الشهير الشيخ أحمد ديدات عليه رحمه الله والذي كان معروفا عنه معرفته باللغات القديمة كالعبرية والسريانية وقد واجه العديد من القساوسة بهذه الحقيقة أثناء مناظرته أياهم ولم يستطع أي منهم الرد علية أو ضحد إثباتاتة بل ان بعضهم أسلم على يدية ..
و الشئ الاخر الذي قد لا تعلمونه أن أسم مكان النبي الخاتم قد ذكر حرفيا في الكتاب المقدس (نسخة جورج الخامس بالإنجليزية) تحت إسم " Bacaaبكة " وهو الاسم الذي سميت به مكه في القرآن ونسخة الملك جورج الخامس كما هو معلوم مأخوذة من النسخة المكتوبة بالحروف اللاتينية والتي هي بدورها مأخوذه من النسختان العبرية والسريانية وقد نقل لفظ Bacaa كما هو لجهل هؤلاء القوم بأنه أسم أم القرى مكة المكرمة .. ولكن عند ترجمة تلك النسخة هذه للغة العربية تنبه المترجم إلى ان ذكر اسم Bacaa كما هو الى مكه تأكيد على ان مكان أخر وخاتم الرسل هو مكة المكرمة منشأ الرسول محمد عليه الصلاة والسلام .. فقام بخبثه بتحريفها إلى كلمة وادي البكاء مدعيا انه مكان ما بفلسطين دون ان يتحرى الامانة في ترجمة النص لغرض ما في نفسه (معروف طبعا).
أنصح جميع الاخوة مسلمين وغير مسلمين بقراءة كتب الشيخ أحمد ديدات عليه رحمه الله. فهي كنز حقيقي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dahdah1.his-forum.com
 
لا تزال نسخ التوراة باللغة العبرية تحمل اسم محمد جلياً واضحاً إلى يومنا هذا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الأستاذ عبد الحفيظ دحدح :: القــــــــــــــــــــــــــــــسم الإســــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــلامي :: إسلاميـــــــــــــــات-
انتقل الى: